Uncategorized

هل يبلغ مجموع وزن النمل في العالم مجموع وزن البشر؟

تعتمد حسابات الدراسة على الفكرة التي تقول بأن معدل وزن هو ضعف معدل وزن النملة بمليون مرة
في برنامج “عجائب الحيوانات” الذي يبث على القناة الرابعة من بي بي سي، يرى كريس باكهام مقدم برامج الحياة البرية أنه “إذا قمنا بوزن كل نمل العالم، فإن مجموع وزنهم سيبلغ مجموع وزن البشر جميعا”. فهل هذه الفكرة صحيحة؟

كان أول من طرح هذه الفكرة هما إدوارد أوه ويلسون الأستاذ بجامعة هارفارد بالولايات المتحدة الأمريكية وعالم البيولوجيا الألماني بيرت هويلدوبلر في كتابهما الذي صدر عام 1994 “رحلة إلى عالم النمل”.

وبنى العالمان تقديراتهما على دراسة سابقة قام بها عالِم الحشرات سي بي ويليامز، الذي قدّر ذات مرة عدد النمل الذي يعيش على الأرض عند لحظة معينة بنحو مليون ترليون نملة.
وكتب ويلسون وهويلدوبلر في دراستهما “إذا اعتمدنا عددا متحفظا، فإن الأرض إذا كانت تحمل على متنها واحدا في المئة من النمل، فإن مجموع تعداد النمل سيقدر بعشرة ملايين ترليون نملة. وبما أن معدل وزن النملة الواحدة يتراوح ما بين واحد إلى خمسة ميلليغرامات. لذا، فإن وزن مجموع النمل في العالم كله سيكون تقريبا بمقدار وزن البشر جميعا.”
وتعتمد حسابات ويلسون وهويلدوبلر على الفكرة التي تقول بأن معدل وزن الإنسان يأتي ضعف معدل وزن النملة بمليون مرة. فما مدى دقة ذلك؟ وبما أن معدل وزن الإنسان يبلغ 62 كيلوغراما، ما سيجعل معدل وزن النملة حوالي 60 ميلليغراما.
فيما يقول فرانسيس راتنييكس، أستاذ تربية النحل بجامعة ساسكس ببريطانيا، إن هناك “نملا يزن 60 ملليغراما، إلا أنه يعتبر نملا ضخما جدا.”
وتابع قائلا: “فالشائع من النمل الذي يعيش في حدائق بريطانيا أنه يزن واحدا أو اثنين ملليغراما.”

أعداد غير محددة

ومع وجود ما يقرب من 13 ألف نوع من النمل في العالم، يتراوح طولها بين ما هو أقل من ملليمتر واحد وحتى 30 ملليمترا، فمن الممكن إذن أن تتنوع أوزانها بدرجة كبيرة، وذلك بالرغم من أنه يبدو أن أغلب الخبراء يتفقون على أن معدل وزن النملة أقل من 10 ملليغرامات.

يعتقد راتنييكس أن نظرية ويلسون وهويلدوبلر قد تكون نظرية دقيقة يوما ما

إلا أنه لا يوجد أحد يعلم عدد النمل في العالم. حيث يرى برنامج “عالم الحيوانات” أن أعداده لا تبلغ عشرة آلاف ترليون بل 100 ترليون فقط، بالرغم من أنه لا يزال يرى أن مجموع وزن النمل يتساوى مع مجموع وزن البشر.
أما الخبراء من متحف التاريخ الطبيعي في لندن ومعمل النمل التابع لجامعة بريستول البريطانية وجمعية تسجيل النحل والدبابير والنمل، إلى جانب جمعيات أخرى يقولون إنه لا توجد هناك تقديرات حقيقية.
بل إنه وبالنظر إلى أرقام ويلسون وهويلدوبلر نفسيهما، فإن حساباتهما غير صحيحة. فالوزن الإجمالي لـ 7.2 مليار من البشر على سطح الأرض اليوم يبلغ مجموعه 450 مليار كيلوغرام. وإذا ما تخيلنا أن هناك عشرة آلاف ترليون نملة في العالم بمعدل وزن يصل إلى أربعة ملليغرامات، فإن مجموع أوزانهم سيبلغ 40 مليار كيلوغرام.
إلا أن راتنييكس يعتقد أن نظرية ويلسون وهويلدوبلر، بالرغم من أنها غير حقيقية بالنظر إلى تعداد سكان العالم اليوم، قد تمثل نظرية دقيقة يوما ما.
وقال: “أعتقد أنه وإذا ما رجعنا ألفي عام إلى الوراء، فمن المؤكد أن وزن النمل كان ليتخطى وزن البشر.”
وتابع قائلا: “علينا أن نأخذ في الاعتبار أيضا أن البشر بدأوا يصبحون أكثر بدانة طوال الوقت، فنحن لا نتزايد على مستوى التعداد فحسب. لذا فأعتقد أننا تخطينا بأوزاننا أوزان النمل.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

تم إكتشاف مانع الاعلانات .. !

فضلا وليس آمرا إغلق مانع الاعلانات .. فـ العائد المادي الضئيل يساعد علي استمرار الموقع .. شكرا لتفهمك